الطريق إلي الإسلام


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فتــــــاوى رمضانيــــه !$!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: فتــــــاوى رمضانيــــه !$!   13/9/2008, 4:11 pm



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


فتاوى رمضان

أجاب عن الأسئلة الشيخ الدكتور عبد الله بن جبرين، عضو الإفتاء في السعودية

حكم التبرع بالدم للصائم
< التبرع بالدم في نهار رمضان، هل هو جائز أم يفطر؟
إذا تبرع بالدم فأخذ منه الكثير، فإنه يبطل صومه، قياساً على الحجامة، وذلك أن يجتذب منه دم من العروق لإنقاذ مريض أو للاحتفاظ بالدم للطوارئ.
فأما إن كان قليلاً، فلا يفطر كالذي يؤخذ في الإبر والبراويز للتحليل والاختبار.


حكم استعمال فرشاة الأسنان مع خروج دم
< بعد الإمساك، هل يجوز لي تفريش أسناني بالمعجون؟ وإذا كان جائزاً، هل الدم اليسير الذي يخرج من الأسنان حال استعمال الفرشاة يفطر؟
لا بأس بعد الإمساك بدلك الأسنان بالماء والسواك وفرشاة الأسنان، وقد كرّه بعضهم استعمال السواك للصائم بعد الزوال، لأنه يذهب خلوف فم الصائم، لكن الصحيح أنه مستحب أول النهار وآخره، وأن استعماله لا يذهب خلوف الفم، إنما ينقي الأسنان والفم من الروائح والبخر وفضلات الطعام. فأما استعمال المعجون، فالأظهر كراهته لما فيه من الرائحة ولأنه له طعم قد يختلط بالريق لا يؤمن ابتلاعه، فمن احتاج إليه استعمله بعد السحور قبل وقت الإمساك، فإن استعمله نهاراً وتحفظ عن ابتلاع شيء منه، فلا بأس بذلك للحاجة، فإن خرج دم يسير من الأسنان حال تدليكها بالفرشاة أو السواك، لم يحصل به الإفطار والله أعلم.

حكم استعمال الدهان
< هل الدهان المرطب للبشرة يضر بالصيام إذا كان من النوع غير العازل لوصول الماء إلى البشرة؟
لا بأس بدهن الجسم مع الصيام عند الحاجة، فإن الدهن إنما يبل ظاهر البشرة ولا ينفذ إلى داخل الجسم، ثم لو قدر دخوله المسام لم يعد مفطراً.

حكم تذوق الطعام
< هل يجوز لطاهي الطعام أن يتذوق طعامه ليتأكد من صلاحيته وهو صائم؟
لا بأس بتذوق الطعام للحاجة بأن يجعله على طرف لسانه ليعرف حلاوته وملوحته وضدها ولكن لا يبتلع منه شيئاً، بل يمجه أو يخرجه من فمه ولا يفسد بذلك صومه إن شاء الله تعالى

بلعت ماء بعد التمضمض
< بلعت أحد الأيام «ماء» بعد التمضمض وعندما استفتيت شيخاً قال لي لا شيء عليك علماً بأنني لم أنو الفطر فهل عليّ شيء؟
لا قضاء عليك لهذا الأمر وما أفتاك به ذلك المفتي فهو صحيح أولاً للجهل وعدم معرفة الحكم وثانياً لقلة ذلك وندرته وثالثاً إن ذلك يحصل نحو شبه قهر وغلبة على الإنسان.

سن التكليف بالصيام
< متى يجب الصيام على الفتاة؟
يجب الصيام على الفتاة متى بلغت سن التكليف ويحصل البلوغ بتمام خمس عشرة سنة أو بإنبات الشعر الخشن حول الفرج أو بإنزال المني المعروف أو بالحيض أو الحمل، فمتى حصل بعض هذه الأشياء لزمها الصيام، ولو كانت بنت عشر سنين فإن الكثير من الإناث قد تحيض في العاشرة أو الحادية عشرة من عمرها فيتساهل أهلها ويظنونها صغيرة فلا يلزمونها بالصيام وهذا خطأ، فإن الفتاة إذا حاضت فقد بلغت مبلغ النساء وجرى عليها قلم التكليف والله أعلم.

البالغ يجب عليه الصوم
< أنا شاب أبلغ من العمر 23 عاماً، وقد شجعني والدي على الصيام وأنا عمري 15 عاماً تقريباً وكنت أصوم وأفطر أياماً لأني لم أكن أعرف المعنى الحقيقي للصوم، ولكن بعد أن بلغت ووعيت أكثر بدأت أصوم كل شهر رمضان المبارك. ولم أفطر في أي يوم من أيامه والحمد لله. وسؤالي هو:
هل علي قضاء السنوات الماضية؟علماً بأني في سن الـ18 بدأت أصوم كل شهر رمضان.
متى أتم الإنسان 15 عاماً وجبت عليه التكاليف، فإن هذه السن علامة البلوغ فهذا الذي تساهل بالصوم وقد حكم ببلوغه قد ترك واجباً فعليه قضاء ما ترك أو أفطر فيه من أيام الرمضانات التي مرت، ولا يعذر بجهله بحكمة الصيام فعليه قضاء الأيام التي تركها أو لم يتم الصيام فيها مع الكفارة عن كل يوم إطعام مسكين فإن كان جاهلاً بعددها فعليه الاحتياط حتى يتيقن أنه قضى ما وجب في ذمته والله أعلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فتــــــاوى رمضانيــــه !$!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطريق إلي الإسلام :: القسم الأسلامي :: الفتاوي الأسلامية-
انتقل الى: