الطريق إلي الإسلام


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 (( أيات السكينه خفايا عظيمه لمن اراد الطمأنينه ))!$!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: (( أيات السكينه خفايا عظيمه لمن اراد الطمأنينه ))!$!   20/11/2008, 10:22 pm





ما أصيب عبد بعقوبه اعظم من قسوة القلب والبعد عن الله والقلق والخوف فما كانت قسوتها الا من اربعة اشياء إذا جاوزت قدر الحاجه الأكل والنوم والكلام والمخالطه ..
فماخلقت النار الأ لإذابة القلوب القاسيه التى ازالت الشهوات
وارتكاب المحرمات عنها الطمأنيه بالله والسكون اليه..
فمرض القلب وكثرت به الأوهان والاسقام واصبح عرش للشيطان ..
فهناك الخوف والضيقه والظلمه والموت والحزن والغم والهم
فهوحزين على مامضى مغموم في الحال مهموم بما يستقبل ...
فإن القلوب انيه ان ملأت بالخير فهي خير وإن ملأت شر فهي شر
((ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه فإن وجد احداهما عَدِم وجود الأخر ..
فلو غذي القلب وملئ بالتذكر والتفكر ونفي منه التجبر والتكبر سيرى عجائب ويلهم الحكم ..
نور محبة الله والسكون والطمأنيه بكلامه عز وجل لا ينالها كل قلب
(( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ولا يزيد الظالمين إلا خسارا ))
سَرت اياته في القلب ونوره في الصدور فسح وشرح ففيه الحياه والسرور
والسكون والطمأنينه والفرح والبهجه وذخائر الخير ...
صلاح القلوب اشتغالها بما يحبه علام الغيوب وكل فسادها بشتغالها بما لايعنيها
وجري وراء دُنيه دنَيه لم تورث الا القسوه والبليه ..
كلا م الله هو خير دواء لمن اراد الصفاء والنقاء والسكينه والطمأنينه ...
وهل هناك خير من كلام الله تطمئن به النفوس وتسكن؟!
فما اعظمها عندما يشعر بها هبه من الله ..
يرد القرأن الى اليائس امله والى الملهوف سكينته والى الخائف أمنه وإلى الشقي سعادته
وإلى المضطر هدوءه
يؤنس قارئه في الخلوات وتضي به القلوب التي ملئت من ظلمة الشهوات ..
يكفف جيشان المهموم في الأزمات
تتفاوت حلاوته في القلب وتأثيره بقوة إيمان قارئه فهو يثري النفوس بمشاعر الطيبه
والذهن بالمعاني الكريمه والقلوب بالطمانينه والأحاسيس النبيله ..
فأينما نظرت وتفكرت فيه وجدته علاج لكل مشكله ومخرج لكل أزمه وإزاله لكل ضيقه ...
فالحق ساطع في صفحاته كالنور.. لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه ..
ذكر الله ايات السكينه وهي ايات عظيمه واسرار خفيه لمن اراد الطمأنينه..
فقد قال ابن القيم عنها انه اشتدت به الأمور في واقعة مرض عظيمه تعجز العقول عن حملها
من محاربة ارواح شيطانيه ظهرت له عند ضعف القوه
فلما اشتد عليه الامر امر من حوله ان يقرؤها عليه
فيقول بعدها اقلعت عني ذلك الحال وجلست وكأن لم يكن بي شئ..
جاءت هذه الايات في ستة مواضع في كتابه الكريم ...
الاول قوله تعالى
((وقال لهم نبيهم إن ءأية ملكه أن يأتيكم التابوت فيه سكينة من ربكم )) البقره :248
الثاني :قال الله تعالى
((ثم أنزل الله سكينته على رسوله وعلى المؤمنين )) التوبه :26
الثالث ..قوله تعالى
(( إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معانا فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها )) التوبه :40
الرابع :قوله تعالى
((هو الذي أنزل السكينه في قلوب المؤمنين ليزدادوا إيمانا مع إيمانهم )) الفتح :4
الخامس.قوله تعالى
(( لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجره فعلم مافي قلوبهم فأنزل السكينة عليهم واثابهم فتحا قريباً)) الفتح :18
السادس .قوله تعالى
((إذ جعل الذين كفروا في قلوبهم الحَميَّة حَمِيَّة الجاهليه فأنزل سكينته على رسوله وعلى المؤمنين ))
الفتح :26
سكون القلب وطمأنينته التي ينزلها الله في قلب عبده عندما يضطرب من شدة المخاوف
تكون هذه الهبه جنة للمؤمن فإن سكن الى ربه وأطمئن به تذوق بذلك حلاوة الإيمان
ولم يكن للشطان عليه سلطان وعاش جنته في الدنيا بقلبه
والأخره يجزى بجنات تجري من تحتها الانهار ..
وبتلك الطمأنينه فهو لن يرى الحياه الا بالله ومعه
والموت والألم والهم والغم والحزن إذا بعد عنه ولم يكن معه ..
وهذه هي حياة القلوب.
اللهم اجعل قلوبنا عامره بذكرك وشكرك واخرج منها كل قدر للدنيا
وكل محل للخلق يميل بي الى معصيتك او يشغلني عن طاعتك
اللهم اجعل القران ربيع قلوبنا ونور صدورنا وجلاء احزاننا وهموننا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: (( أيات السكينه خفايا عظيمه لمن اراد الطمأنينه ))!$!   23/11/2008, 10:27 pm

اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا ,,, ربيع قلوبنا ,,,,,ربيع قلوبنا ,,,,,,,,ونور صدورنا وجلاء احزاننا
وذهاب همومنا وغمومنا وسائقنا ودليلنا اليك والى جناتك.......جنات النعيم


أستاذي الفاضل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: (( أيات السكينه خفايا عظيمه لمن اراد الطمأنينه ))!$!   24/11/2008, 11:15 am

أخى الكريم / سمير
شكرا لك هذا الدواء
الذى يشفى القلوب
اللهم انزل علينا سكينة من عندك
تهدى بها نفوسنا
اللهم لا تكلنا الى انفسنا طرفه عين أو أقل
ولا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: (( أيات السكينه خفايا عظيمه لمن اراد الطمأنينه ))!$!   26/11/2008, 1:06 am

جزاك الله خيرا شيخنا الحبيب سمير والله كنت في حاجه كبيره لقراءه هذا الموضوع
اسأل الله ان ينزل السكينه علي جميع من في المنتدي من اعضاء ومشرفين وزوار
وان يطمئن قلوبهم وان يجعل القراءن شفيع لهم وحارس لهم من كل كرب وسوء وان يشفي قلوبنا بالقراءن
اللهم اجعله شفاء لنا وجعلنا ممن يقراءوه اناء اليل واطراف النهار واجعله لنا ربيع قلوبنا وجلاء همونا وصدورنا ونور ابصارنا اللهم اجعل في قلوبنا نورا وفي ابصارنا نورا وفي عظامنا نورا واجعله نورا لنا
جزاك الله خيرا شيخنا الفاضل قال رسول الله صلي الله عليه وسلم لكل شيء جلاء والقراءن جلاء القلوب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
(( أيات السكينه خفايا عظيمه لمن اراد الطمأنينه ))!$!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطريق إلي الإسلام :: القسم الأسلامي :: التعريف بالأسلام-
انتقل الى: